كلاسيكو فرنسا يتحول إلى حرب بين اللاعبين

0
32

شهد “كلاسيكو” الدوري الفرنسي الذي جمع بين باريس سان جيرمان وأولمبيك مرسيليا، ضمن الأسبوع الثالث من المنافسة، أجواء مشحونة ونرفزة كبيرة بين اللاعبين فوق أرضية ملعب “حديقة الأمراء”.

وعرفت قمة الدوري الفرنسي لكرة القدم إشهار الحكم 5 بطاقات حمراء وانتهت المباراة بفوز الفريق الجنوبي بنتيجة 1 – 0 مكبدا حامل اللقب خسارته الثانية على التوالي بعد خسارة لانس في المباراة السابقة.

وكانت البطاقات الصفراء عنوان اللقاء حيث وزع الحكم 12 بطاقة صفراء و5 حمراء بعد أن تشنجت الأمور قرابة نهاية الوقت الأصلي للمباراة.

وسجل هدف اللقاء الوحيد اللاعب فلوريان توفان في الشوط الأول ليفوز مارسيليا في المواجهة ويحقق انتصاره الثاني في لقاءين.

وكان التوتر الأكبر في المباراة بين النجمين نيمار داسيلفا وديمتري بايت، بعد احتكاك بينهما في الدقيقة الـ(11) جعلت حكم المباراة يوجه البطاقة الصفراء لكليهما، وفض النزاع قبل انفلات أكثر للأعصاب.

ويعتبر ديمتري بايت أحد أكثر اللاعبين إثارة للجدل في المباريات التي يكون طرفها باريس سان جيرمان، على غرار السخرية التي صنعها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد خسارة الباريسي للقب دوري أبطال أوروبا ضد بايرن ميونخ.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا