غلق ملعب 20 أوت إلى إشعار آخر

0
255

قررت بلدية بلوزداد بالعاصمة غلق ملعب 20 أوت 1955، مع تعليق مهام مدير الملعب.

القرار جاء بعد حادثة سقوط باب الملعب الذي أودى بحياة طفل يبلغ من العمر 4 سنوات. حادث سبقه مأساة التدافع خلال حف “سولكينغ” أين لقي 5 شبان مصرعهم.

ترأس رئيس بلدية محمد بلوزداد اجتماعا طارئا حضره الأمين العام للبلدية، حسب ما أعلنت عنه البلدية عبر صفحتها في فايسبوك، وتقرر خلال الاجتماع:

1- غلق ملعب 20 أوت 1955 إلى غاية إشعار آخر (مع تواصل أشغال الأرضية و السير العادي لقاعة الحفلات).

2- تعليق مهام مدير ملعب 20 أوت 1955.

3- تجميد نشاط الرابطة البلدية لمحمد بلوزداد على مستوى المسبح البلدي ( الرابطة كانت مكلفة بتسيير المسبح وفق إتفاقية إدارية مبرمة مع مديرية الشباب و الرياضة).

4- تكليف لجنة تقنية لمعاينة الملعب وتقديم تقرير مفصّل حول ذلك.

كما أمر رئيس البلدية بضرورة وضع كل المشرفين على المرافق التابعة للبلدية أمام مسؤولياتهم.

 

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا