عملية إجلاء الجزائريين عبر مطارات فرنسا متواصلة

0
1675

أوضح النائب عن الجالية الوطنية بالخارج، نور الدين بلمداح، أن رحلات إجلاء الجزائريين العالقين بالخارج عبر فرنسا ستتواصل إلى غاية نهاية فيفري الجاري رغم قرار السلطات الفرنسية غلق حدودها .

وقال بلمداح في منشور له إن فرنسا أغلقت الحدود وليس المطارات، وذلك في محاولة للحد من الانتشار السريع لوباء كورونا .

وتحدث النائب بالمجلس الشعبي الوطني، عن إمكانية تمديد رحلات الإجلاء بعد فيفري عبر المطارات الفرنسية، داعيا الجزائريين المعنيين بدخول الجزائر عبر فرنسا، الذين يجدون أنفسهم مسجلين على قائمة الإجلاء، إلى الاتصال بالخطوط الجوية لشراء تذكرة السفر من فرنسا للجزائر، وعلى المعني اختيار مطار الخروج حسب برنامج  الرحلات المباشرة من دولة إقامته إلى مطار “رواسي” أو مطار “أورلي”.

ويمكن للجزائريين المقيمين بدول أخرى أو العالقين، شراء تذكرة من أيّ دولة أوروبية أو من أمريكا أو المملكة المتحدة أو تركيا نحو فرنسا، ويشترط أن  يكون مطار الوصول بفرنسا هو نفسه مطار الخروج للجزائر  بالنسبة للمواطنين الغير مقيمين في الإتحاد الأوروبي، مؤكدا أن هؤلاء لا يحتاجون  ترخيصا للعبور على مطار فرنسا ، وإنما عليهم فقط  ملأ استمارة معلومات قبل الركوب أو في الطائرة وإجراء تحليل السلبية من الإصابة بفيروس كورونا  “PCR “أقل من ثلاثة أيام.

وبالنسبة للعودة من الجزائر نحو دول أمريكا أو أوروبا أو تركيا أو بريطانيا للمقيمين في هذه الدول ، فانهم لا يحتاجون ترخيصا للخروج من أرض الوطن وعليهم شراء تذاكر السفر مباشرة مع الشركات الأجنبية التي توفر رحلات من الجزائر نحو الخارج.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا