“سولكينغ” يعلق على حادثة التدافع: “أنا مصدوم ولا احد أخبرنا بما وقع”

0
471

أكد مغني الراب الجزائري المغترب “سولكينغ”، اليوم الجمعة، انه لم يكن هو ولا الفانيين الذي رافقوه في الحفل الذي أقامه ليلية الخميس بملعب 20 أوت، بما وقع بالخارج، ما يفسر استمرار الحفل، وقال “لم يصعد  أحد إلى المنصة لاخبارنا بما وقع”.

وكتب سولكينغ في صفحته الرسمية عبر بموقع “فيسبوك” قائلا “لقد علمت بكثير من الأسى وفاة 5 أشخاص أبرياء نتيجة التدافع الذي حدث قبل الساعة 8 مساءً خارج الملعب الليلة الماضية يضاف إلى ذلك عدد كبير من الجرحى”.

وأضاف “ينتابنا حزن عميق منذ الإعلان عن هذه المأساة. كلنا منهارون وتحت الصدمة، لكننا نعرف أنه لا شيء أمام الألم الذي تشعر به أسر  الضحايا وأقاربهم”.

ونفى مغني الراب المغترب علمه بما وقع خارج أسوار ملعب 20 أوت وكتب “لم أكن أنا ولا الفنانين الذين رافقوني على الخشبة على دراية بهذه الدراما وعواقبها المؤلمة قبل وأثناء الحفل الموسيقي، الشيء الذي يفسر استمرارنا في أداء الحفل”… واستطرد يقول : “لا أحد منا كان  قد صعد على خشبة المسرح مع هذا الخبر الصادم”.

وأضاف قائلا:” نشارك عائلات الضحايا في أحزانهم وندعو الله أن يتقبلهم  في جنته الواسعة”. وكتب في ختام منشوره “نحن نعلم أنه لا توجد كلمة يمكن أن تخفف من آلام العائلات ونحن بمشاعرنا وقلوبنا معهم ”

 

 

 

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا