زيتوني: “العصابات” تعزف على وتر الجهوية

0
11

قال الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي الطيب زيتوني صباح اليوم السبت، أن أطرافا بإيديولوجيات وتوجهات، تحاول الدخول من عديد المنافذ لزرع الشكوك واللا استقرار داخل الجزائر، مضيفا بان تلك العصابات تعزف على وتر الهوية.

وأكّد زيتوني في تجمع شعبي جهوي عقده بدار الثقافة عبد المجيد الشافعي بمدينة ڨالمة، بأنّه لا بديل عن دستور يساير التطورات السياسية والاجتماعية الحاصلة في البلاد، وهو ما رآه متجسّدا في مشروع تزكية دستور الرئيس تبون الذي سيعرض على الشعب الجزائري في الفاتح نوفمبر القادم.

وقال زيتوني بأن مناضلي الأرندي بدعوتهم لدستور الرئيس تبون، يسعون إلى بناء مؤسسات الجمهورية الجزائرية. وتحدث عن بعض المكاسب التي تحققت ضاربا المثال وهو يتحدث من قلعة الثامن ماي 1945، بـ”اليوم الوطني للذاكرة ” ككل يوم 08 ماي من كل سنة.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا