دور ثانٍ استثنائي لرئاسيات تونس

0
242

قرر القضاء التونسي عدم الإفراج عن المرشح الثاني للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، على الرغم من كل الدعوات التي وجهت إليه في هذا الصدد من الرئيس المؤقت محمد الناصر وهيئة الانتخابات ومختلف الأحزاب السياسية والمنظمات، وحتى من منافسه قيس سعيد.

ويتجه التونسيون إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية في 13 أكتوبر الحالي، بعد تثبيت الموعد من قبل هيئة الانتخابات، في وضعية استثنائية بمرشح داخل السجن، وصفتها الهيئة بالمحرجة، في ظل عدم تكافؤ الفرص بين المرشحين للقيام بحملتيهما الانتخابيتين على قدم المساواة، على الرغم من النقاش الدائر حول هذا الموضوع، إذ تُلمح بعض الجهات إلى أن القروي ليس محروماً من القيام بالحملة كما يروّج، لأن قناته التلفزيونية تقوم بهذا الدور منذ أشهر، بينما لا يتمتع المرشح الثاني قيس سعيد بهذا الأمر.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا