بلعيد: الحكومة الجديدة “انتقالية” ومهمتها مؤقتة

0
26

قال رئيس حزب جبهة المستقبل عبد العزيز بلعيد، إنّ رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لديه نية قوية في التغيير. وأضاف بلعيد خلال الندوة الصحفية التي عقدها بمقر حزبه، أن الرئيس يعقد أماله على الشعب الجزائري و الحراك المبارك.

وأضاف بلعيد “الحقرة و الأساليب القديمة لا تزال موجودة و التغيير يتطلب وقتا، وعليه يجب محاربة الرشوة و الجهوية ومن ثم العمل مع الكفاءات في الخارج للوصول إلى الاستقرار  السياسي و هذه هي خطة الرئيس”.

وفي سياق متصل قال بلعيد، إنه سيتم تعيين حكومة انتقالية، وقال في السياق ذاته، أن الحكومة الجديدة ستكون حكومة مؤقتة لبضعة أشهر و بعدها سيتم الذهاب لانتخابات حقيقية. مؤكدا أن حزبه مستعد للعمل مع الرئيس لبناء الجزائر الجديدة. وأضاف ذات المتحدث، أنه يجب الابتعاد عن الخطابات التي تمس المؤسسات و الأفراد. وأشار في هذا السياق “‌نحن عندما تكلمنا أول مرة مع رئيس الجمهورية عرضنا دعمنا من أجل بناء الجزائر الجديدة”.

وبخصوص قرار رئيس الجمهورية حول العفو الرئاسي عن عدد من الموقوفين، قال بلعيد إنه دليل على نية الرئيس في المصالحة. أما فيما يتعلق بقرار حلّ البرلمان هو بداية تصحيح و التحضير لحكومة توافق وإرادة شعبية من أجل بناء الجزائر الجديدة. وقال بلعيد، إن وعي الشعب الجزائري هو السبيل الوحيد لخروج الجزائر من الوضع الذي هي فيه اليوم.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا