بإمكان المتعاملين معرفة التصنيف التعريفي و مصدر سلعهم قبل التصريح بها

0
212
الجزائر تمنع تصدير الفرينة، السميد واللحوم والزيت والسكر
الجزائر تمنع تصدير الفرينة، السميد واللحوم والزيت والسكر

الجزائر – كشف المدير العام للجمارك، محمد وارث، يوم الاربعاء بالجزائر العاصمة عن الشروع ابتداء من الفاتح مارس المقبل في تطبيق اجراء جمركي جديد يسمى “المعلومة الملزمة” يسمح للمتعاملين الاقتصاديين بالاستعلام حول التصنيف التعريفي و حول مصدر سلعهم قبل التصريح بها في الجمارك.

و اوضح السيد وارث خلال يوم اعلامي موجه لتعميم هذا المسعى الجديد ان مثل هذا الاجراء “يسمح للمتعاملين الاقتصاديين بالحصول على معلومات حول التصنيف التعريفي لمنتجاتهم او حول مصدرها قبل تسجيل التصريح في الجمارك بالنسبة لعمليات الاستيراد و التصدير، مما سيسمح بتفادي النزاعات مع  ادارة الجمارك في هذا المجال”.

كما اشار ذات المسؤول الى ان القرارات الاستباقية المتعلقة بالمعلومة التعريفية الملزمة و المعلومة الملزمة حول المصدر تسمح للمتعاملين الاقتصاديين و الوسطاء في الجمارك، بالمعرفة المسبقة لهوية المنتجات المستوردة / المصدرة من اجل توضيح المعالجة التي يجب ان تخصصها الجمارك للمنتوج قبل بدء الاجراءات التجارية.

و اضاف السيد وارث ان المعلومة التعريفية الملزمة التي تم استلهامها بشكل اساسي من توصية للمنظمة العالمية للجمارك تسمح لأصحابها بمعرفة معالجة السلعة المستوردة و المصدرة نحو البلدان الاخرى (الحقوق و الرسوم و الوثائق و التراخيص و النظام التفضيلي و الحصص والاجراءات الاخرى للتجارة الدولية…).

اما بخصوص المعلومة الملزمة حول المصدر التي اوصت بها ايضا المنظمة العالمية للجمارك فإنها تساعد المتعاملين على تحديد مصدر السلعة حسب القواعد الاساسية بخصوص تقديرات المصدر المطبقة في الجزائر و على المستوى الدولي.

كما ان الوثيقتين اللتين تحلان محل الاجراء السابق “دي 40” الذي اعتبر “ثقيلا”، ستمنحهما ادارة الجمارك بطلب من الاطراف الاخرى بشكل مسبق قبل التسجيل في الجمارك و ذلك في اجل 90 يوما ابتداء من تاريخ الاشعار بالقبول.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا