الرئيس تبون: الجزائر ليست محمية ولا تنازل عن ملف الذاكرة

0
76

قال رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، أن الجزائر ليست محمية، وأضاف بان فرنسا تحسب ألف حساب للجزائر، مشيرا بان الجزائر بدأت تعود بقوة في الساحة الدولية

وتحدث الرئيس عن علاقاته مع الرئيس الفرنسي ماكرون، وقال بأنها طيبة سمحت بوضع حد للتشنج في العلاقات بین البلدين. وخلال لقاءه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية، قال الرئيس تبون أن هناك لوبيات قوية داخل فرنسا تحاول التشويش على تسوية علاقاتنا مع فرنسا.

وتابع الرئيس تبون أن المؤرخ بنيامين ستورا المكلف بإعداد تقرير عن ملف الذاكرة تلقى كفنا بعد تعيينه وتعرض لتهديدات بالقتل.

وقال انه في فرنسا لوبيات قوية، أحدهم يسيطر عليه جيراننا ومعهم ناس آخرون يضغطون لكن الرئيس الفرنسي متفطن لذلك.

وأكد رئيس الجمهورية أن ملف الذاكرة لن نسمح فيها ولن نقبل بأن يكون هناك من يتاجر في الملف

وبخصوص إرسال قوات عسكرية للساحل مثلما قال الرئيس الفرنسي رد رئيس الجمهورية أن الجزائر لن ترسل قواتها. وأشار الرئيس تبون قائلا” حتى ولو كنا ننوي إرسال قوات للساحل، بمجرد ما قالها ماكرون كنا سنتراجع عن ذلك” وقال رئيس الجمهورية في هذا الأمر ” لن أرسل أولاد الشعب للتضحية في مالي أو غيرها لأجل فلان أو غيره”

 

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا