الجزائر تتحرك لمواجهة التهديدات الإرهابية في الساحل

0
255

أشرف هذا اليوم 30 سبتمبر 2019، اللواء شريف زراد، رئيس دائرة الاستعمال والتحضير لأركان الجيش الوطني الشعبي، نيابة عن السيد الفريق، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الرئيس الحالي لمجلس رؤساء الأركان للدول أعضاء لجنة الأركان العملياتية المشتركة، على افتتاح أشغال اجتماع المجلس بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة.

وشهد الاجتماع مشاركة الفريق أحمد محمد، رئيس أركان القوات المسلحة النيجرية، واللواء عبدولاي كوليبالي، رئيس الأركان العامة للجيوش المالية، واللواء محمد الشيخ محمد لمين الأمين، رئيس الأركان الوطنية للجيش الوطني الموريتاني، واللواء شريف زراد، ممثل السيد الفريق، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

وخُصّص هذا الاجتماع لدراسة وتقييم الحالة الأمنية في المنطقة وتبادل التحاليل والدروس المستخلصة منذ الاجتماع الأخير لمجلس رؤساء الأركان لدول أعضاء لجنة الأركان العملياتية المشتركة، الذي انعقد يوم 12 سبتمبر 2018 بنيامي بالنيجر. كما كان هذا الاجتماع فرصة لتعزيز نشاطات لجنة الأركان العملياتية المشتركة ولتسليم رئاسة مجلس رؤساء الأركان لدول أعضاء لجنة الأركان العملياتية المشتركة لمالي.

خلال مداخلته، أكد اللواء شريف زراد على حرص القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي في الحفاظ على إطار التعاون هذا، المتمثل في لجنة الأركان العملياتية المشتركة، الذي أُحدث من أجل ضمان أمن منطقتنا، مما يستوجب تظافر الجهود في إطار تعاون واضح وصريح بين الدول الأعضاء، يرتكز خاصة على تبادل المعلومات وتنسيق الأعمال على طرفي الحدود.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا