احتياطي الصرف بلغ 42 مليار دولار

0
75

كشف رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، أن احتياطي الصرف بلغ 42 مليار دولار.

وقال الرئيس خلال اللقاء الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية حول العديد من القضايا الوطنية والإقليمية، بخصوص الحالة المالية للبلاد، أننا “لسنا في بحبوحة” مضيفا ان الاحتياطي تراجع مع الواردات هذه السنة في حدود 42 مليار دولار الى 43 مليار دولار، وقال بأن الاموال تكفي لتسيير الامور عامين او 3 سنوات.

و قال رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، اليوم الإثنين، أن الجزائر كانت ” في العهد السابق تستورد 60 مليار دولار سنويا منها على الأقل 15 مليار دولار تضخيما للفواتير”.

 و أضاف رئيس الجمهورية ” لسنا في بحبوحة مالية لكن بإمكاننا تجاوز هذا الوضع بعد تحسن الوضعية الوبائية على غرار كل دول العالم”، مشيرا أن” احتياطي الصرف في الجزائر تراجع من 60 مليار دولار إلى حوالي 42 مليار دولار”.

وقصد تشجيع الاقتصاد الوطني، أكد رئيس الجمهورية، “أعطيت تعليمات صارمة بأن لا نستورد إلا ما نحتاجه فعليا وما لا ينتج وطنيا”.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا